ما هو حلف وارسو

ما هو حلف وارسو


محتويات
  • ١ حلف وارسو
  • ٢ ما هو حلف وارسو
    • ٢.١ تأسيس حلف وارسو
    • ٢.٢ أسباب الإعلان عن تأسيس حلف وراسو
    • ٢.٣ أعضاء حلف وارسو
    • ٢.٤ أهداف حلف وارسو
    • ٢.٥ أجهزة حلف وارسو ونشاطاتها
    • ٢.٦ نهاية حلف وارسو
حلف وارسو

حلف وارسو والمعروف باسمه الرسمي معاهدة الصداقة والتعاون والمساعدة المشتركين هو منظمة عسكريّة سابقة لدول أوروبا الشرقيّة الشيوعيّة والوسطى، أسّست من أجل مواجهة التهديدات الناشئة من أعضاء حلف شمال الأطلسيّ الناتو، حيث كان أبرز المحفزات لإنشائها هو انضمام ألمانيا الغربية لحلف الناتو بعد إقرار إتفاقيات باريس، ولا بدّ من الإشارة إلى أن هذه المنظمة استمرّت بالعمل خلال فترة الحرب الباردة إلى أن تفكّك الاتحاد السوفيتي، وسقطت الأنظمة الشيوعية الأوروبية.

ما هو حلف وارسو تأسيس حلف وارسو

تأسّس حلف وارسو بشكلٍ رسميّ في الرابع عشر من شهر أيار لعام 1955م، وذلك نتيجة عقد مؤتمر لضمّ دول الكتلة الشرقية، علماً أنّ الاتحاد السوفيتي رأى أن انضمام جمهوريّة ألمانيا الاتحاديّة إلى منظمة حلف الناتو تهديداً جدياً لها، ولا بدّ من الإشارة إلى أنّ المعاهدة تتكوّن من أحد عشر بنداً، وتنصّ على أنّها مفتوحة لكلّ الدول بغض النظر عن نظامها السياسي، وبشرط موافقة كل الدول الموقعة على الحلف عليها، وقد حرّرت بأربع لغات، هي: البولنديّة، والألمانيّة، والروسيّة، والتشيكيّة.

أسباب الإعلان عن تأسيس حلف وراسو
  • أضفى تأسيس الحلف مسحةً شرعيةً على الوجود السوفيتي في شرق أوروبا، وذلك خلافاً للانطباعات التي تركتها سياسات التحكّم السوفيتي لدى الغرب.
  • كان تأسيس الحلف ردة فعل مباشرة على انبعاث ألمانيا كدولة عسكرية في أوروبا.
  • رغبة الاتحاد السوفيتي في إنشاء منظمة عسكريّة على غرار حلف شمال الأطلسي الناتو، وذلك كي يستخدمها كأداة تكتيكيّة في المفاوضات الدبلوماسيّة الجارية بين المعسكرين.
  • أرادت الدول المنشئة للحلف استخدامه في دعم مركز الاتحاد السوفيتي في المساومات التي يدخل الحلف فيها كطرف مباشر.

أعضاء حلف وارسو

أعضاء حلف وارسو هم الموقّعون على المعاهدة، وهم الحكومات الشيوعيّة الآتية:

  • جمهوريّة ألبانيا الشعبيّة، والتي انسحبت منه بشكلٍ رسميّ عام 1968م.
  • جمهوريّة بلغاريا الشعبيّة.
  • جمهوريّة تشيكوسلوفاكية.
  • جمهوريّة ألمانيا الديمقراطية، والتي انسحبت منه بشكلٍ رسمي عام 1990م.
  • جمهوريّة المجر الشعبيّة.
  • جمهوريّة بولندا الشعبيّة.
  • جمهوريّة رومانيا الشعبيّة.
  • الاتحاد السوفيتي.

أهداف حلف وارسو
  • إعلان اتفاق الأطراف المتعاقدة على نبذ استعمال القوة العسكريّة في تسوية المنازعات الدوليّة.
  • اعتماد مبدأ التشاور المتبادل في حالة حدوث أي تهديد خارجي ضدّ أيّ دولة من دول الحلف.
  • تعهد الدول الأعضاء بعدم الاشتراك في أي التزامات تتعارض مع التزامات المعاهدة.
  • وجود رغبة في توسيع نطاق التعاون مع المجالات الثقافيّة والاقتصاديّة.
  • تقديم المساعدات الضرورية لأي دولة تتعرض لعدوان من دول الحلف.
  • فتح عضوية الحلف لأي دولة، بغض النظر عن طبيعة نظامها السياسيّ أو الاجتماعيّ.

أجهزة حلف وارسو ونشاطاتها
  • اللجنة السياسية الاستشارية، وتضم رؤساء الحكومات، ومساعديهم، وسكرتيري الأحزاب الشيوعية في الدول الأعضاء، ولا بد من الإشارة إلى أن هذه اللجنة تتمثل في كونها أداة للتشاور العسكري والسياسي بين الدول الأعضاء.
  • اللجنة الدائمة، وهي لجنة منبثقة عن اللجنة الأولى.
  • الأمانة العامة، حيث تتولى هذه اللجنة ما تتولاه الأمانة العامة للمنظات الدولية.
  • القيادة العسكريّة الموحّدة، حيث تتكوّن من رؤساء أركان الحرب للدول الأعضاء، ووزرائها، إضافةً إلى عدد من المعاونين والضباط القادة.

نهاية حلف وارسو

انضم الشطر الشرقي من ألمانيا إلى حلف شمال الأطلسي مجدداً، لتكون بذلك أول عضو من حلف وارسو ينضم إلى حلف الناتو، الأمر الذي أدى لانهيار الحلف، علماً أن بولندا، والمجر، وتشيكوسلوفاكيا أعلنوا انسحابهم من الحلف، ثم لحقت بهم بلغاريا، وبذلك تمّ إنهاء المعاهدة بشكلٍ رسمي في شهر تموز لعام 1991م، ولا بدّ من الإشارة إلى أن أعضاء الحلف السابقون بدأوا بالانضمام إلى الحلف الأطلسي في نهاية التسعينيات من القرن الماضي، حيث انضمّت كلّ من المجر، وتشيكيا، وبولندا إليه عام 1999م، في حين انضمت إليه ليتونيا، وأستونيا، وليتوانيا، ورومانيا، وبلغاريا، وسلوفاكيا عام 2004م.