ما هو ترتيب الأنبياء

ما هو ترتيب الأنبياء


ما هو ترتيب الأنبياء

إن معرفة ترتيب الأنبياء (عليهم السلام) حسب نزولهم على البشرية هو أمر في بالغ الأهمية، لأنه يدلنا على تتبع التاريخ الزمني لكل أمة أو قوم ولمعرفة الأنساب للوقوف على الشواهد التاريخية الدينية التي تعطي الأدلة القاطعة على نبوة هؤلاء الأنبياء (رحمة الله عليهم أجمعين) من خلال تتبع آثار هذه الأقوام وما خلفوه من عبرٍ تُهزُّ لها الأبدان.

ترتيب الأنبياء حسب نبوتهم (الترتيب الزمني)
  • سيدنا آدم (عليه السلام): ويسمى أبو البشر، وهو أول نبي على وجه الخليقة، حيث عاش جزءاً من حياته في الجنة هو وسيدتنا حواء (أم البشر)، وقد عاش عمراً يناهز الـ1000 عام، واختلفوا المترّخين على مكان دفنه فقيل أنه دفن في الهند، وقيل في مكة، وآخرون قالوا أنه دفن في بيت المقدس... والله أعلم.
  • سيدنا إدريس (عليه السلام): وله اسم آخر هو (أخنوخ)، وقد عاش حياة طويلة يدعو فيها البشر إلى الإيمان بالله تعالى، وهو أول من عرف الخياطة وعلمها للناس.
  • سيدنا نوح (عليه السلام): ولقبه شيخ المرسلين، عاش سنوات طويلة جداً وقضى منها أكثر عمره في الدعوة، فقد دعا قومه لمدة 950 عاماً، يقال أنه دفن في مسجد الكوفة، ويقول آخرون أنه دفن في المسجد الحرام، أما آخرون فقالوا أنه دفن في المسجد الحرام.. والله أعلم.
  • سيدنا هود (عليه السلام): وله اسم آخر وهو (عابر)، وأُرسل إلى قوم عاد في اليمن وعاش 464عاماً، ودفن في شرق حضرموت في اليمن.
  • سيدنا صالح (عليه السلام): لم تعرف المدة التي عاشها لكن ما رواه القرآن عنه أنه أرسل إلى قوم ثمود الذين اشتهروا بالقوة والنحت في الصخر وكانت معجزته لهم صلب ما يعلمون، وهي إخراج الناقة من الصخر.
  • سيدنا لوط (عليه السلام): ولم تُعرف المدة التي عاشها، لكن ما عرف عن رجال قومه أنهم ابتعدوا عن نساءهم واستحيوا الرجال في المضاجع، إلا أن الله أرسل لهم العذاب فخسف الأرض بما فيهم امرأته التي كانت تُعلم رجال قومه عن قدوم أي رجل إلى بيت لوطٍ (عليه السلام).
  • سيدنا إبراهيم (عليه السلام): وهو إبراهيم الخليل وأبو الأنبياء، عاش 200عام، ودفن في فلسطين في مدينة الخليل، وزوجته الأولى سارة.
  • سيدنا إسماعيل (عليه السلام): وهو ابن سيدنا إبراهيم من زوجته هاجر، دفن بجوار والدته في مكة المكرمة.
  • سيدنا إسحق (عليه السلام): وعاش 180 عاماً، وهو ابن سيدنا إبراهيم من زوجته سارة، دفن مع والده في فلسطين.
  • سيدنا يعقوب (عليه السلام): ولقبه إسرائيل، وقد عاش 147 عاماً.
  • سيدنا يوسف الصديق (عليه السلام): وعاش 110 أعوام، ومات في مصر بعد أن أخذ منصب عزيز مصر، إلا أنه دفن في فلسطين مسقط رأسه.
  • سيدنا شعيب (عليه السلام): ولقبه نبي الله، لم يعرف كم عاش من العمر، إلا أنه دفن في حطين في فلسطين بالقرب من طبريا.
  • سيدنا أيوب (عليه السلام): وعرفت عنه صفة الصبر، فقد صبر على ابتلاءه ومرضه سنوات عديدة في دعوة الله، وعاش 93 عاماً، ودفن في قرية الشيخ سعد في سوريا.
  • سيدنا بشر (عليه السلام): ولقبه ذو الكفل، ولد في مصر ولا نعرف كم عاش من الزمن، وتوفي في مصر في مدينة سيناء.
  • سيدنا يونس (عليه السلام): ومعجزته هي الخروج من جوف الحوت حياً بعد أن ابتلعه بسبب مخالفته لأمر الله تعالى.. ولم يعرف أحداً كم عاش من الزمن.
  • سيدنا موسى (عليه السلام): وهو كليم الله تعالى، وعاش 120 عاماً، وتوفي ودفن في مدينة سيناء في مصر.
  • سيدنا هارون (عليه السلام): وهو أخو سيدنا موسى عليه السلام، ومساعده في دعوته لله، وتوفي ودفن في سيناء أيضاً.
  • سيدنا إلياس (عليه السلام): إنّ ما ورد عنه من معلومات غير مؤكد، إلا أن لكتب ذكرت أنه ولد بعد أن دخول بني إسرائيل إلى فلسطين، وقيل أنه دفن في مدينة بعلبك في لبنان.
  • سيدنا أليسع (عليه السلام): لم تذكر الكتب عنه شيئاً إلا أنه كان يعيش ويدعو الناس في مدينة بانياس والتي تقع في بلاد الشام.
  • سيدنا داوود (عليه السلام): وقيل أنه عاش 100 عام، وكانت فترة ملكه 40 عاماً.
  • سيدنا سليمان (عليه السلام): وعاش 52 عاماً، إلا أن فترة حكمه كانت طويلة ومبكرة بالنسبة إلى عمره، فقد بدأت فترة ملكه في عامه الثاني عشر، وبذلك فإنه حكم لمدة 40 عاماً.
  • سيدنا زكريا (عليه السلام): وعاش زكريا 150 عاماً وقد قتله قومه بالمنشار على يد الذين ذبحوا ابنه (يحيى) بالمنشار.
  • سيدنا يحيى (عليه السلام): لم يعرف كم عاش من الزمن لكنه ولد في العام الأول الميلادي بنفس عام ولود سيدنا عيسى عليه السلام، وذبح على يد قومه بالمنشار.
  • سيدنا عيسى ابن مريم (عليهما السلام): وقد عاش على الأرض مدة 33 عاماً وبعدها رفعه الله تعالى إلى السماء ليحميه من قومه الذين أرادوا قتله بالصلب، وأمه مريم العذراء التي توفيت عن عمر لا يزيد عن 53 عاماً، ومعجزته أنه تكلم في المهد، أم معجزة والدته أنها أنجبته وهي عذراء، فهو كلمة الله التي تحققت بإذنه تعالى، وهو بذلك ثاني نبي يخلق دون أبٍ والأول هو سيدنا آدم.
  • سيدنا محمّد (عليه السلام): وهو رسول الله خاتم الأنبياء والمرسلين، وولد في مكة في عام الفيل الموافق 570 ميلادية، وعاش 63عاماً، أما معجزته الكبرى هي القرآن الكريم المنزل من الله تعالى والذي تحدى الله تعالى قوم قريش خاصةً والعالم عامةً على أن يأتوا بمثله سورة فعجزوا عن ذلك، ثم عشرة آيات فعجزوا أيضاً، ثم تحداهم بأن يأتوا بآية واحدة مثله وعجزت البشرية عن ذلك حتى يومنا هذا، ونشر سيدنا محمّد دين الإسلام بالصبر والسلام، وبعد أن توفي عمل الخلفاء والصحابة على نشره بين الناس إلى أن أصبح الإسلام أكثر ديانة منتشرة في الأرض..
  • فرحمة الله على أنبياءه أجمعين، ونرجوا أن يجمعنا الله تعالى معهم في جنان الخلد إن شاء الله.