كيف تكون صلاتك صحيحة

كيف تكون صلاتك صحيحة


الصلاة

هي عمود الدين من أقامها أقام الدين، وهي أول ما يُسأل عنه المسلم يوم القيامة وأول ما يُحاسَب عليه، فإن صلُحت صَلُح باقي عمله، وإن فسدت فسد باقي عمله، وهي الركن الثاني من أركان الإسلام بعد الشهادتين، لذلك يجب على المسلم أن يتحرّى الصلاة بشكلها الصحيح كما أدّاها الرسول -صلى الله عليه وسلم-، لقوله:(صلّوا كما رأيتموني أصلّي) {رواه البخاريّ}. سنعرض في هذا المقال مجموعة من النصائح حتى تكون الصلاة صحيحة بإذن الله تعالى.

أداء الصلاة الصحيحة
  • استقبال القبلة دون التفات أو انحراف.
  • النية، ومكانها القلب.
  • تكبيرة الإحرام، وتكون بالتكبير ورفع اليدين نحو المنكبين.
  • وضع اليد اليمنى فوق اليسرى.
  • قراءة دعاء الاستفتاح، "سبحانك اللهم وبحمدك، وتبارك اسمك، وتعالى جدك، ولا إله غيرك ".
  • الاستعانة، والبسملة، وقراءة سورة الفاتحة، وسورة قصيرة.
  • الركوع، ويكون بانحناء الظهر تعظيماً لله، مع قول الله أكبر عند الركوع ورفع اليدين إلى حذو منكبيه، والسنة أن يهصر المسلم ظهره أي يثنيه، وأن تكون يداه فوق ركبتيه مفرجتي الأصابع، ويردد المسلم في الركوع قول: "سبحان ربي العظيم " ثلاث مرات.
  • الاعتدال من الركوع، مع قول الإمام سمع الله لمن حمده، ويقول المأموم ربنا ولَك الحمد.
  • السجود، ويكون السجود بسبع أعضاء هي، الجبهة، والأنف، واليدين، والركبتين، وأطراف أصابع القدمين، ويقول المسلم في السجود "سبحان ربي الأعلى " ثلاث مرات، ثم يرفع رأسه مكبّراً، ثم يجلس ما بين السجدتين على رجله اليسرى، بينما تكون الرجل اليمنى منصوبة، وتكون اليد اليمنى على طرف الفخذ الأيمن ما بعد الركبة، ويغلق من أصابعه الخنصر والبنصر، وتبقى السبابة مرفوعة ويتمّ تحريكها عند الدعاء، وبينما يكون الإبهام مقترناً بطرف الوسطى مثل الحلقة، وتبقى اليد اليسرى ممدودة الأصابع على الفخذ الأيسر مما يلي الركبة، ويقول في الجلوس بين السجدتين"رب اغفر لي"، ثم يسجد مرة أخرى مثل السجدة الأولى.
  • الركعة الثانية، ويصلها المسلم مثل الركعة الأولى، لكن دون قراءة دعاء الاستفتاح.
  • وعند الجلوس بعد السجود الثاني من الركعة الثانية، يقرأ التشهد والصلاة الإبراهيميّة ويسلّم عن يمينه وعن شماله قائلاً: "السلام عليكم ورحمة الله".
  • أمّا إذا كانت الصلاة ثلاثيّة مثل صلاة المغرب، فإنّه يقوم بعد التشهد الأول ويصلي الركعة الثالثة، ويجلس بعدها لقراءة التشهد والصلاة الإبراهيميّة ويُسلّم عن يمينه ويساره.
  • أمّا إذا كانت الصلاة رباعيّة مثل صلاة الظهر والعصر والعشاء، فإنّه يقوم بعد التشهد الأول ويصلّي ركعتين ثم يختم صلاته بالتشهد والصلاة الإبراهيميّة ويُسلّم عن يمينه ويساره ثمّ يدعو عقب الصلاة لنفسه ولوالديه وللمسلمين.