كيف ترفع ثقتك بنفسك

كيف ترفع ثقتك بنفسك


مفهوم الثقة بالنفس

الثقة بالنفس هي قدرة الشخص على الإحساس بقيمة نفسه بين الأشخاص المحيطين به، وتظهر هذه الثقة في جميع سكناته وأقواله وكل حركة يقوم بها، وأيضاً قدرته على اتخاذ القرارات المناسبة دون خوف أو تردّد هذا إلى جانب أخذها بقوّة شخصية، والثقة بالنفس لا تعني الغرور والتسلّط والتجبّر على الآخرين وإنّما معرفة الإمكانات التي منحها الله للشخص نفسه، والتي تلعب دوراً هاماً في بناء شخصيته، والتفكير الإيجابي المنطقيّ الذي يقود إلى زيادة هذه الثقة، والثقة لا يمكن أنْ تأتي بالفطرة وإنما تكون مكتسبة من البيئة التي نعيش فيها.

أساليب الثقة بالنفس
  • الاهتمام بالمظهر الخارجي: فهو من أهم الأسباب التي تزيد ثقة الشخص بنفسه وتحسّن من مزاجه، وتشعر الشخص نفسه بالسعادة سواء أكان من الشباب أم الفتيات.
  • لغة الجسد: والتي تتمثل بطريقة التحدث مع الآخرين، فعند حديث الشخص مع زميله، يجب أن ينظر إليه مباشرة من خلال توجيه النظر في عينيّ الشخص المقابل، بالإضافة إلى جعل وضعية الرأس مرفوعة قليلاً، فهذا يدلّ على الثقة الكبيرة بالنفس، على عكس الأشخاص الذين يخجلون من النظر في أعين الآخرين، والذي يدلّ على انطوائهم الكبير، وعدم ثقتهم بأنفسهم.
  • الرفع من قيمة النفس وشكرها دائماً: فهناك العديد من الأشخاص الذين يلومون أنفسهم باستمرار؛ بسبب عدم تحقيقهم شيئاً ما، أو عدم دراستهم لتخصّص مُعيّن، فهذا يؤدي إلى انعدام الثقة بالنفس وتقليلها بشكلٍ كبير، فيجب عليهم أنْ يشكروا أنفسهم باستمرار؛ لأنَّهم فعلوا الكثير من الأشياء في حياتهم وحقّقوا العديد من النجاحات.
  • دعم النفس: عن طريق توجيه عبارات الشكر والامتنان للذات.
  • المشي بمعدل أسرع: فالمشي البطيء في معظم الأحيان ينم عن شخصية انطوائية لا يوجد لديها ثقة عالية بنفسها، أمّا المشي السريع دليل على امتلاك العديد من الأعمال التي يجب إنجازها والتي يترتب عليها شعوراً بالأهمية والتميّز.
  • تقدير الآخرين: فشكر الآخرين على ما يقومون بهِ من أجلك؛ يزيد من محبتهم لك وبالتالي يسعون لصداقتك؛ فهذا يزيد من ثقتك بنفسك، حتى وإنْ كنّت لا تحبّهم وتُخفي تلك المشاعر.
  • رفع الصوت واستخدام نبرة أعلى: فهناك العديد من الأشخاص الذين يتحدثون بصوت منخفض سواء أكان في الاجتماعات أم في النقاشات العائلية؛ خشية سماع أحد الأفراد أيّ خطأ غير مقصود منهم، فهذا من أقوى أسباب ضعف الشخصية، في المقابل فنَّ التحدث بصوت عالي يزيد من الثقة بالنفس والقدرة على مواجهة الآخرين.
  • ممارسة الرياضة: تؤدي إلى تحسين مظهرنا الخارجي أمام الناس وإعطاءنا الصحة الجيدة.
  • العمل الجماعي: يؤدي إلى زيادة ثقتنا بأنفسنا؛ لأنّ عملنا بشكل وحيد يزيد من شعورنا بالخوف والقلق والتوتر، ويسبّب الإحباط، فالسماح للآخرين مشاركتنا أهم لحظاتنا، يشعرنا بالسعادة ويزيد من المشاعر الإيجابية.

في النهاية لا بدَّ للجميع من اتباع هذه النصائح؛ التي تزيد من ثقتنا بأنفسنا، وتجعلنا قادرين على مواجهة البيئة المحيطة بنا دون خوف أو قلق.