كيف تثقف نفسك بنفسك

كيف تثقف نفسك بنفسك


يطرح الإنسان على نفسه بين اللحظة والأخرى مجموعة من الأسئلة، لعلّ أكثرها كيف تثقّف نفسك بنفسك؟ فيجب أن نعلم هنا بأنّ خطوة تثقيف الذات هي خطوة ذاتية تحتاج إلى اجتهاد كبير، فهي تعتمد على مجموعة من الأمور سواء أكانت قدرات عقلية للفرد نفسه أو قدرته على توفير وقت مخصص لهذه الخطوة المهمة جداً للكثير منا، لأن كل إنسان يُحب بالفطرة أن يكون ملماً بجوانب الحياة المختلفة جميعها. فكيف يمكنك أن تثقف نفسك بنفسك؟

أساليب تحقيق الثقافة الذاتية
  • عليكَ أن تقرأ بشكل دائم ومستمر، فالقراءة المتنوعة والمستمرة تجعلك ملماً بجوانب الثقافة الرئيسية والتي تكون مطلوبة، إضافةً إلى أنها تجعلك تعرف ما هي الجوانب والأمور التي أنت بحاجة لمعرفة المزيد فيها.
  • عليكَ أن تختار الوقت والمكان المناسبين لخوض مثل هذه الخطوة، حتى تتمكن من الاستفادة من أكبر قدر ممكن من المعلومات.
  • محاولة الوصول إلى معرفة معلومات وأمور معينة، يُشكل السبيل المثالي لتثقيف نفسك، فحب المعرفة لكل ما هو جديد يترك بداخلك شغف لتحصل على المعلومات والثقافة بشكل مثالي.
  • عملية البحث الدائم والمستمر عن كل ما هو جديد، يجعل من عملية استيعابك للمعلومات بالأمر الهين والسهل.
  • محاولة إلمامك بالمعلومات التي تخص بلدك كتاريخها، ودينها، وحضاراتها، وثوراتها وغيرها، يجعلك في حالة معرمة دائمة وتامة لما يدور حولك في شتى مجالات الحياة.
  • معرفة ما يدور حولك من أحداث يشكل أسلوباً هاماً لتثقيف نفسك، لأنّه سيشكّل لديك رغبة داخلية في مجاراة هذه الأحداث وبشكل مستمر.
  • الانضمام إلى دورات وأنشطة تثقيفية، تساعدك إلى الوصول إلى مستوى عالي من المعرفة والثقافة.
  • مناقشتك للأمور التي لا تفهمها، تحديداً إذا تمّ ذلك بحضور المختصّين بشؤون هذا الموضوع وسماع رأيه، للاستفادة ومعرفة ما لا تعرفه إضافةً إلى طرح أسئلة تمكنك من العثور على الإجابات التي تزيد من مستوى فهمك، إضافةً إلى أن عملية مناقشتك للآخرين تزيد من مفرداتك ومصطلحاتك الثقافية.
  • حاول أن تضع لنفسك مجموعة من المحفزات؛ لأنهّا تعطيك على الدوام دفعة إيجابية في حب معرفة كل ما هو جديد.
  • اعتاد على الذهاب إلى المكتبات العامة؛ لأنّها ستعرفك على وجود كتب لم تسمع عنها في السابق ولربما كانت كتب بحثت عنها مطولاً، إضافةً إلى أنها تساعدكَ على الالتقاء بأناس بثقافات مختلفة تزيد من مستوى ثقافتك ومعرفتك لجوانب مختلفة.
  • حاول أن تستمع للآخرين أثناء حديثهم في مواضيع معينة، تشعر بأنها جذبت من اهتمامك أو أنّها سوف تضيف لك الكثير، ويمكن أن تكون مواضيع تسمع بها لأول مرة.