كيف تتجنب تسوس الأسنان

كيف تتجنب تسوس الأسنان


تسوس الأسنان

تسوس الأسنان من أكثر مشاكل الفم شيوعاً، ومعظم الأشخاص أصيبوا بتسوس الأسنان، باختلاف درجاته، وذلك لسهولة الإصابة، فالتسوس ناتج عن نشاط البكتيريا الموجودة في الفم بشكل طبيعي، فهي تعمل على أكسدة بقايا الطعام العالقة بين الأسنان، منتجة مركباً حمضياً، يعمل على نخر الأسنان، أي تسوسها.

طرق تجنب تسوس الأسنان

يوجد عدة عادات تسهم في منع تسوس الأسنان، أو الحد منها، وهي:

  • تنظيف الأسنان بفرشاة مناسبة ومعجون يحتوي على الفلورايد مرتين يوميّاً صباحاً ومساءً على أقل تقدير، ولكن من الأفضل تنظيفها بعد كل وجبة، لإزالة بقايا الطعام ومنع تكاثر البكتيريا المسببة للتسوس، مع مراعاة تغيير الفرشاة كلّ فترة، كما يفضّل نقعها في محلول ملحي قبل استخدامها، وتغيير نوع معجون الأسنان في كل مرة.
  • استخدام خيط الأسنان قبل تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون، وهو خيط يستخدم لتنظيف الأسنان ويمكن الحصول عليه من كافة الصيدليات، وذلك لأن الفرشاة تعمل على تنظيف الأسطح الخارجيّة للسن، أمّا ما بين الأسنان، فلا تستطيع الفرشاة الوصول إليه، فتبقى بقايا الطعام عالقة هناك، خاصّة في منطقة التقاء السن واللثة، فهي البيئة الأكثر ملائمة لتكاثر البكتيريا بسبب صعوبة تنظيفها، ولكن الخيط يقوم بهذه المهمة، فيحمي الأسنان من التسوس، واللثة من الالتهاب.
  • مضغ علكة خاليّة من السكر بعد تناول الوجبات إن لم يكن بالإمكان تنظيفها بالفرشاة، فالعلكة تعمل على زيادة إفراز اللعاب من الغدد اللعابيّة المنتشرة في الفم، فيقوم اللعاب على تنظيف الأسنان من بقايا الطعام.
  • استغدام غسول للفم قبل الخلود للنوم، أو في الصباح، وذلك بتخفيفه في الماء، ثم المضمضة به، فهناك العديد من الأنواع المتواجدة في الصيدليّات وبروائح مختلفة ولكن غالبها يكون بطعم ورائحة النعناع، ويمكن تحضير غسول بمكونات منزليّة مثل محلول الماء والملح، أو محلول الماء والخلّ، أو مغلي الميرميّة.
  • استخدام السواك لتنظيف الأسنان، فهو يحتوي على مواد مطهّرة تعمل على تنظيف الأسنان، وتمنع صدور رائحة كريهة منه، بل وتكسبه رائحة جميلة، وهناك العديد من معاجين الأسنان التي تحتوي على خلاصة السواك يمكن استخدامها، مع أنّه من الأفضل استخدام السواك الخام.
  • زيارة طبيب الأسنان بشكل دوري للكشف عن أي تسوس ومعالجته قبل أن يتفاقم، كما أنّ طبيب الأسنان يقدم عدة علاجات لمنع تسوس الأسنان منها نظيف الأسنان بمادة الفلورايد، وإزالة الجير الموجود بين الأسنان وهو عبارة عن طبقة بيضاء تتراكم على الأسنان، وتراكمه يهيئ بيئة مناسبة لتكاثر البكتيريا.