كيف أكون إنسانة راقية

كيف أكون إنسانة راقية


الرّقي في الأخلاق

الفتاة أرق مخلوقات الله، وهي سر الجمال هذا الوجود، ولا يليق بها إلّا كل ما هو لطيف ورقيق، فهناك بعض الصفات الشخصية التي تجعل من الأنثى ملكة تتربّع على عرش الجمال، مثل التواضع والمحبة والهدوء، وفي المقابل هناك العديد من الصفات إذا اقتربت منها الأنثى فإنّها تخاطر بجمالها ورقتها، فعليكِ يا عزيزتي الفتاة الانتباه من الصفات التي تعلو بك والحذر من الصفات التي تخاطر برقتك وجمالك.

كيف لكِ أن تكوني راقية
  • التفاخر: احذري يا عزيزتي من التحدث عن نعمة جمالكِ ومالكِ وأصلكِ فهذه نعم الله عليكِ؛ لأنّ كلامك عن هذه الصفات سيشكل عند الآخرين طباع سيئة عنك بأنّكِ متكبرة ومتعجرفة، والأفضل أن تتركي الناس هم من يصفون ويكتشفون صفاتكِ.
  • ابتسامتكِ: احرصي على جعل الابتسامة جزء من وجهك، ابتسمي بكل ظرف تحلو فيه الابتسامة مثل إلقاء التحية أوتوديع الآخرين، وعند الطلب، فالابتسامة عنوان الرقة والجمال.
  • آلامك: حاولي كتم آلامك قدر الإمكان وتجنّبي الحديث عنها؛ لأنّ كثرة الحديث عن الآلام ستنفر الناس منك؛ لأنّ لكل شخص آلامه الخاصة ومواجعه، وهو بحاجة للاستماع إلى ما يفرح القلب ويبعث السعادة في الروح.
  • صوتكِ: تحدثي بصوت معتدل، فلا يستحب استخدام الصوت العالي المزعج والجارح لأنوثتك، ولا الصوت المنخفض جداً غير المسموع.
  • العلو: تواضعكِ يصنع لك مرتبة رفيعة وعالية في نظر الآخرين .
  • إخفاء ثمن الهدايا: إذا ما قمتي بشراء هدية غالية الثمن لصديقة ميسورة الحال قومي بنزع السعر، حتى لا تسببي لها الإحراج، وبوجه عام فهذا التصرّف نابع من قلة الزوق، فالأفضل إزالة السعر ثم تقديم الهدية.
  • احترمي مشاعر الآخرين: فمثلاً إذا كنتِ بجلسة مع مجموعة من الفتيات لا تتحدثي عن السمنة والبدانة، خاصة إذا وجدت فتيات يعانين من السمنة ، فلا تتحدثي عن أمور أنتِ تمتلكينها وغيركِ يعاني من حرمانها.
  • الشهادات : تجنبي الحديث عن الشهادات التي حصلتي عليها، لأن الثقافة عنوانها أسلوبك في الحديث والسلوك لا ما تحملين من شهادات.
  • الاستماع للآخرين بإنصات: عند تحدث أحدهم إليكِ أنظري إليه نظرات إنصات واهتمام فهذا سيشعرهم بأهميتهم لديكِ، واحذري من كثرة الالتفات هنا وهناك أثناء حديثهم فهذا سيجعلهم ينفرون منك لأنكِ تشعريهم بعدم أهميتهم وسخافة موضوعهم.
  • احترام المسنّين: إذا كنتِ بمجلس وجاء مسن انهضي واستقبليه وأجليسه في أفضل الأماكن، وإذا قدم لكِ نصيحة تقبليها بوجه بشوش، وإذا خالف رأيكِ تقبلي مخالفته بصدر رحب.
  • مقاطعة المتحدّث: من أسوأ العادات مقاطعة الشخص المتحدث فهي تشوه صورتكِ فتجنبي هذه العادة.
  • هدوء الأعصاب: اضبطي أعصابكِ وتحكمي في ردود أفعالك، فالأنثى الرقيقة الناعمة تكون ردود أفعالها رقيقة ولطيفة.
  • المساعدة :إذا رأيتِ بأن أحدهم بحاجة إلى مساعدة لا تتردّدي في تقديم المساعدة له بنفس طيبة ومن منطلق التعاون لا الشفقة.
  • كوني فتاة قوية في الحق واحذري من انجرارك وراء قسوة القلب، بل حافظِي على حنية وطيبة قلبكِ مع قوة شخصيتك.