كيف أصلي صلاة الصبح والفجر

كيف أصلي صلاة الصبح والفجر


محتويات
  • ١ الصلاة
  • ٢ صلاة الفجر
  • ٣ كيفية صلاة الصبح والفجر
  • ٤ فوائد صلاة الفجر
الصلاة

تعتبر الصلاة الركن الثاني من أركان الإسلام، فهي من الأركان الهامّة التي يتوجب على جميع المسلمين الالتزام بأدائها وعدم التخلف عن أي فرض منها، فهي عمود الدين ولا يصح دين المسلم إلا بها.

صلاة الفجر

صلاة الفجر هي الصلاة الأولى في الصلوات المفروضة على المسلمين، وهي الصلاة التي يفتتح فيها المسلم يومه، ويبدأ وقتها من أول طلوع الفجر، وتنتهي بشروق الشمس، فيجب على كل مسلم القيام بها في وقتها المحدد، حتى يكسب الأجر والثواب .

تم إطلاق اسم صلاة البردين على صلاة الفجر والعصر، وسبب التسمية يعود إلى أن صلاة الفجر تصلى في وقت بارد من الليل، وصلاة العصر تصلى في أبرد الأوقات من ساعات النهار، لقول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: "من صلى البردين دخل الجنة"،فلصلاة الفجر فضلٌ عظيم يعود على المسلم الذي يؤديها بشكل صحيح، وتكون سبباً في دخوله الجنة.

كيفية صلاة الصبح والفجر
  • يجب على المسلم أن ينهض من نومه ويستعد للقيام بصلاة الفجر، وعليه أن يذكر الله ويستعيذ من الشيطان الرجيم، حتى لا يتكاسل عن القيام بها.
  • قيام المصلي بعقد النية لأداء صلاة الفجر، فيجب أن تكون نيته خالصة لوجه الله تعالى، ولكسب الأجر والثواب العظيم في صلاته، فتعد صلاة الفجر من أكثر الأمور التي تدل على صلاح المسلم ونيته الصادقة لله تعالى، فأكثر شيءٍ يعرف به المنافقون تثاقلُهم من القيام بأداء صلاة الفجر.
  • يجب على المصلي القيام بالوضوء الصحيح، قبل البدء في الصلاة.
  • يذهب المصلي إلى المسجد، فذهاب المصلي لأداء أي فرض في المسجد، يكتب له بكل خطوة يسير بها إلى المسجد حسنة مقابل ذلك، لأن من المحبب أن يقوم المصلي بصلاة الفجر في جماعة، وأول عمل يقوم به المصلي عند دخول المسجد، القيام بصلاة ركعتين لله تعالى تحية للمسجد .
  • قيام المصلي في تكبيرة الإحرام، ويقول فيها نية صلاة الفجر، ويتم قراءة الفاتحة في صلاة الفجر بصوت مرتفع، وبعد ذلك يسجد المصلي، وعند الانتهاء من السجود، يقوم بقراءة التشهد والتحيات لله، ومن السنة أن يقرأ المصلي دعاء القنوت، ومن الأمور المستحبة أن يرفع المصلي يديه إلى السماء، للاستشعار بعظمة الله سبحانه وتعالى، وبعد الانتهاء من الصلاة يسلّم المصلي عن اليمين وعن الشمال.
  • يجب على المصلي القيام بالصلاة ركعتين فرض الفجر، كما صلاة ركعتين السنة.

فوائد صلاة الفجر

لصلاة الفجر فوائد عظيمة تعود على المصلي وهي :

  • لصلاة الفجر وأدائها في موعدها خيرٌ وبركة تعود على المسلم الذي يصليها، فلو يعلم المسلمون قيمتها، لما قاموا بتركها على الإطلاق.
  • ركعتا الفجر خير من الدنيا وكل ما فيها من متاع، فصلاة الفجر من أكثر الأمور التي يتمنى الميت العودة للدنيا لأدائها.
  • المسلم الذي يصلي الفجر، يظل في حماية وظل الله سبحانه وتعالى.
  • أكثر ما يميز المسلم الصادق عن المنافق القيام بصلاة الفجر، لأن المنافقين يتثاقلون في قيامها وأدائها.
  • إن الملائكة تكون شاهدة على صلاة العبد للفجر.