كم عدد بنات الرسول عليه الصلاة والسلام

كم عدد بنات الرسول عليه الصلاة والسلام


زواج النبي عليه الصلاة والسلام

تزوّج النبي عليه الصلاة والسلام في حياته عدداً من النساء اللاتي كنّ مثالاً في الأخلاق الكريمة والصفات النبيلة، وقد كانت السيدة خديجة رضي الله عنها أول امرأة يتزوجها النبي الكريم، حيث اقترن بها قبل البعثة بما يقارب خمسَ عشرة سنة، وقد كانت منزلة السيدة خديجة رضي الله عنه عند النبي الكريم عظيمةً لم تحظَ بها أيّ من نسائه بعدها، فلم يتزوجْ النبيُّ في حياتها أحداً من النساء، ولم يرزقه الله ولداً من غيرها سوى إبراهيم من مارية القبطية.

وقد ولدت خديجة رضي الله عنها بنات النبي الكريم الأربعة اللاتي كنّ مهجة قلب النبي وبضعة من جسده الطاهر، وسنتحدث في هذا المقال عن عدد بنات الرسول صلى الله عليه وسلم، وذكر أسمائهنّ.

بنات الرسول عليه الصلاة والسلام
  • السيدة زينب رضي الله عنها، وقد كانت أكبر بنات النبي عليه الصلاة والسلام، حيث ولدت قبل البعثة بعشر سنوات، وقد أسلمت رضي الله عنها مع أمّها خديجة، كما تزوجت من ابن خالتها أبي العاص بن الربيع، وعندما هاجر المسلمون إلى المدينة المنورة طلب النبي الكريم من زوجها أن يرسلها إليه؛ ذلك أنّه كان كافراً وهي مسلمة، وقد وفى أبو العاص بوعده فأرسلها مع أخيه كنانة إلى المدينة، وقد كان لها موقف مؤثر يوم أسر زوجها يوم بدر، حيث أرسلت قلادة أمها خديجة رضي الله عنها لتفتدي بها زوجها من الأسر، وقد رقّ النبي لذلك عندما رأى قلادتها وأطلق لها أسيرها، وقد أسلم زوجها في السنة السابعة من الهجرة، فردّ النبيّ له زوجته زينب بعد فراقه عنها بسبب الكفر.
  • السيدة رقية، وهي ثاني بنات النبي عليه الصلاة والسلام، وقد تزوجها عتبة بن أبي لهب ابن عمها، وبعد أن نزلت سورة المسد وفيها قوله تعالى: (تبّت يدا أبي لهب وتب)، أمره أبوه بفراقها، وقد تزوجت رضي الله عنها عثمان بن عفان حيث هاجر معها الهجرتين، وبقيَ يوم بدر في المدينة بسبب مرض رقية؛ حيث لم تلبث رضي الله عنها حتى فارقت الحياة في السنة الثانية للهجرة.
  • السيدة أم كلثوم، وهي ثالث بنات النبي الكريم، وقد تزوجها عثمان رضي الله عنهما بعد موت أختها رقية في السنة الثالثة للهجرة وبقيت عنده حتى السنة التاسعة للهجرة.
  • السيدة فاطمة، وهي أصغر بنات الرسول عليه الصلاة والسلام وأشهرهن على الإطلاق لفضلها ومناقبها الكثيرة وهي سيدة نساء العالمين، وقد تزوجها علي بن أبي طالب رضي الله عنه، فولدت له الحسن والحسين والمحسن وزينب وأم كلثوم، وتوفيت بعد النبي الكريم بستة أشهر.