علامات التسمم الغذائي عند الأطفال

علامات التسمم الغذائي عند الأطفال


محتويات
  • ١ التسمم الغذائي
  • ٢ علامات التسمم الغذائي لدى الأطفال
  • ٣ أسباب التسمم الغذائي عند الأطفال
  • ٤ علاج التسمم الغذائي عند الأطفال
    • ٤.١ العلاج الطبيعي
    • ٤.٢ العلاج الطبي
  • ٥ وقاية الطفل من التسمم الغذائي
التسمم الغذائي

يعتبر التسمم الغذائي مرضاً ينتج عن تناول الأطعمة الملوّثة، حيث تتراكم عليها الفايروسات والبكتيريا المختلفة، وقسم العلماء بكتيريا التسمم الغذائي إلى اثني عشر نوعاً نذكر منها آيروموناس، ويرسينير، وبيسيليس سيريس، وكلوستريديوم باتيولينيوم، ويزداد بالعادة عند الأطفال، وفي حال لم يتم علاجه بالشكل الصحيح يُمكن أن يؤدي إلى وفاة الطفل في بعض الأحيان، وفي هذا المقال سنتحدث عن علاماته، وأسبابه، وطرق علاجه، بالإضافة إلى كيفية الوقاية منه.

علامات التسمم الغذائي لدى الأطفال
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الهلوسة والهذيان.
  • القيء.
  • الغثيان.
  • الإسهال.
  • التعّرق الشديد والمُفرط.
  • زيادة لعاب الطفل.
  • صعوبة التنفس.
  • عدم انتظام دقات القلب.
  • الاختلاج في بعض الأحيان.
  • صعوبة البلع.
  • خروج دم مع الإسهال أحياناً.
  • التعب والإرهاق.
  • تقّلصات شديدة في المعدة.

أسباب التسمم الغذائي عند الأطفال
  • تناول الأطعمة المُلوّثة، وخصوصاً الألبان والأجبان.
  • قلة النظافة الشخصية.
  • تناول الطعام غير المطهو جيداً.

علاج التسمم الغذائي عند الأطفال العلاج الطبيعي
  • الزنجبيل: إعطاء الطفل كوباً من منقوع الزنجبيل يومياً، أو يُمكن وضع ملعقة صغيرة من كلّ من: الزنجبيل المبشور، والعسل الطبيعي في كوب من الماء الفاتر، ثمّ إعطاؤه للطفل مرة يومياً.
  • خل التفاح: إعطاء الطفل ملعقة كبيرة من خل التفاح، أو يُمكن استخدامه بطريقة أخرى وهي وضع ملعقة صغيرة من خل التفاح في كوب من الماء المغلي، ثمّ إعطاؤه للطفل مرتين يومياً.
  • الزبادي والحلبة: وضع ملعقتين صغيرتين من اللبن الزبادي، ونضف ملعقة كبيرة من بذور الحلبة في وعاء، ثمّ إعطاء الطفل الخليط مرتين يومياً، ويحتوي اللبن الزبادي على مواد مضادة للبكتيريا والجراثيم، وبالتالي يؤدي إلى قتل البكتريا.
  • الليمون: وضع نصف ملعقة كبيرة من السكر، وملعقتين صغيرتين من عصير الليمون في كوب، ثمّ إعطاء الطفل الخليط ثلاث مرات يومياً، إذ يحتوي الليمونعلى مواد مضادة للبكتيريا الغذائية.
  • شاي الأعشاب: إعطاء الطفل كوباً من شاي الأعشاب مرتين يومياً.
  • الريحان: وضع ملعقة كبيرة من العسل في كوب من عصير الريحان والخلط، ثمّ إعطاء الخليط للطفل ثلاث مرات يومياً، أو يمكن استبداله بطريقة أخرى وهي وضع ملعقة صغيرة من زيت الريحان في كوب من الماء، ثمّ إعطاؤه للطفل مرة يومياً.
  • الموز: شرب كوب من عصير الموز، أو إعطاء الطفل موزة يومياً.
  • الكمون: وضع نصف ملعقة كبيرة من الكمون الصحيح في كوب من الماء الفاتر والخلط، ثمّ إعطائه للطفل مرتين يومياً.
  • العسل: إعطاء الطفل ملعقتين صغيرتين من العسل مرتين يومياً، ويفضل قبل تناول الأطعمة.

العلاج الطبي
  • إعطاء الطفل الأدوية اللازمة، خصوصاً الأدوية التي تحتوي على مواد مضادة للبكتيريا.
  • غسل معدة الطفل في المستشفى للتخلص من السموم الموجودة فيها.

وقاية الطفل من التسمم الغذائي
  • الحرص على غسل أيدي الطفل جيداً خصوصاً قبل تناول الطعام.
  • طهي الأطعمة المُقدمة للطفل جيداً.
  • إبعاد الأدوية عند الطفل، ويُفضل وضعها بعيداً عن متناول يديه.
  • تعقيم أدوات الطفل، وخصوصاً أطباقه.