طرق العناية بالبشرة الجافة والحساسة

طرق العناية بالبشرة الجافة والحساسة


محتويات
  • ١ البشرة الجافة والحساسة
  • ٢ وصفات للعناية بالبشرة البشرة الجافة والحساسة
    • ٢.١ ماسك الخيار
    • ٢.٢ ماسك البيض
    • ٢.٣ هلام الصبار
    • ٢.٤ ماسك اللبن
    • ٢.٥ ماسك الموز
البشرة الجافة والحساسة

تصاب البشرة بالجفاف نتيجة نقص الزيوت أو المواد الدهنية التي تفرزها، مما يصيبها بالتهيج ويزيد حساسيتها ويعرضها للتشققات والاحمرار، وهناك العديد من العوامل الخارجية التي تؤدي إلى جفاف البشرة كتلوث الجو، والبرد، والريح، وأشعة الشمس، وتناول بعض الأطعمة، وتغيرات الطقس، ويصاب بهذه المشكلة الكثير من النساء والرجال على حد سواء، وتحتاج هذه النوعية من البشرة إلى ترطيب الجلد بشكل دائم باستخدام مستحضرات خالية من المواد الكيمائية، وسنتطرق في هذا المقال إلى ذكر أبرز الوصفات الطبيعية التي تمنح البشرة الرطوبة الكافية وعلاجها من الجفاف.

وصفات للعناية بالبشرة البشرة الجافة والحساسة ماسك الخيار

يتميز الخيار بخواصه المرطبة للبشرة مما يفيد البشرة الجافة ويخلصها من التقشر والاحمرار، حيث يُهرس الخيار القاسي ثمّ يوضع على البشرة ويُترك لمدة ثلاثين دقيقة، بعد ذلك يُغسل باستعمال الماء فقط، ويجب تطبيق هذه الوصفة مرتين في الأسبوع.

ماسك البيض

يعتبر صفار البيض من المواد الغذائية الفعّالة في علاج البشرة الجافة ويساهم في ترطيبها، حيث يُمزج صفار بيضة وملعقة من العسل وملعقة من الحليب مزجاً جيداً للحصول على عجينة سميكة، فتطبق العجينة الناتجة على البشرة وتُترك من عشرين إلى ثلاثين دقيقة بعد ذلك تغسل باستعمال غسول مرطب للبشرة والماء البارد، وتُكرر هذه الوصفة من مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع للحصول على نتيجة فعّالة.

هلام الصبار

يتميز هلام الصبار بقدرته الفعّالة في علاج مختلف مشاكل البشرة، ويعد من أفضل المرطبات الطبيعية التي تنظف البشرة لسهولة امتصاصه وتغلغله داخل للمسامات، حيث يتم استخراج المادة السائلة من ورق الصبار، ثمّ يُطبق على البشرة والمناطق الجافة من الجسم، ويُفضل أن يُترك لمدة تتراوح من خمس عشرة دقيقة إلى عشرين دقيقة بعد ذلك يُغسل بالماء، ويُطبق هذا العلاج مرة كلّ ثلاثة أيام للتخلص من طبقات الجلد الميتة، وحماية البشرة من ظهور علامات التقدم في السن.

ماسك اللبن

يحتوي اللبن على نسبة عالية من مضادات الأكسدة الأمر الذي يفيد في تأخير ظهور علامات التقدم في السن، كما يتميز بخواصه المبردة للجسم والمضادة للالتهابات مما يساهم في منح البشرة الترطيب الكافي ورونق ونضارة لا تضاهى، حيث يُمزج اللبن مع ملعقة من العسل وبضع قطرات من عصير الليمون الطازج مزجاً جيداً للحصول على خليط لزج، فيُطبق هذا الخليط على البشرة الجافة والحساسة ويُترك لمدة عشرين دقيقة، ثمّ تغسل باستعمال الماء البارد، ويُفضل أن تُكرر هذه الوصفة إلى أن تصبح البشرة رطبة.

ماسك الموز

يحتوي الموز على قيمة غذائية عالية لغناه بمضادات الأكسدة التي تؤخر بوادر الشيخوخة، كما يحتوي على الفيتامينات والمعادن التي تمنح البشرة النعومة والترطيب، حيث تُهرس ثمرتان من الموز الناضج المائل إلى السواد، ويُطبق الهريس على البشرة ويُترك لمدة ثلاثين دقيقة بعد ذلك يُغسل جيداً بالماء، ويُعاد استخدام هذا الماسك مرة كلّ ثلاثة أيام للحصول على بشرة رطبة وفتية.