صيام ست من شوال

صيام ست من شوال


الصوم هو الامساك عن الطعام من قبل طلوع الشمس وحتى غروبها وذلك بنية التقرب الى الله عز وجل ، ولا شك أن هناك الكثير من العبادات والطاعات التي يمكن للانسان التقرب من خلالها الى الله تبارك وتعالى ولكن هناك بعض المواسم التي تأتي للانسان كفرص للعبادة والطاعة وذلك لأن هذه المواسم تحمل الأجور الاضافية التي يمكن للانسان أن يستغلها ويضاعف أجره بالعبادة فيها ومن هذه الفرص والمواسم شهر شوال لأن في صيام ستة أيام من هذا الشهر الأجر الكثير ،

ولا شك أن الاسان بمداومته على العبادات والطاعات يكون قد زكى نفسه فعلى قدر اجتهاد العبد في العبادة والطاعة على قدر تزكيته لنفسه عند الله تبارك والصوم من أفضل العبادات التي يتقرب الانسان من خلالها الله تبارك وتعلى ويزكي بها نفسه ذلك أن الصوم يحمل الكثير من المعاني منها شعور المؤمن بأخيه الفقير الذي يجد صعوبة في احضار طعام له ولأهله فيكون التكافل بين المسلمين ،

ففي شهر رمضان يتحصل الانسان على الفرص لكي يخرج من صومه طاهر النفس طيب القلب وصيام الستة من شوال بعد شهر رمضان فرصة من تلك الفرص الثمينة والغالية جدا التي على الانسان أن يحرص على استغلالها وعدم التفريط بها ،

وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلـم قد حث أصحابه والمسلمون على صيام ستة أيام من شهر الشوال الذي يلي شهر رمضان فقال رسول الله صلى الله عليه وسلـم لأصحابه ذات يوم (من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر ) وهذا ان دل فانه يدل على عظيم الأجر الذي يحمله صيام ستة أيام من شهر شوال ، فان كان أجر الصيام لا يعلمه الا الله تبارك وتعالى لعظم أجره وثوابه فما هو الأجر الذي يتحصل عليه المسلم الذي يصوم مضان ويتبعه بصيام ستة أيام من شوال فيكون وكأنه صام الدهر كله وذلك كما أسلفنا سابقا في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلـم الذي كان قد رواه على أصحابه ،

وصيام ستة أيام من شهر شوال يحمل معاني كثيرة منها شكر الله تبارك وتعالى على توفيقه للعبادة والطاعة والصيام في شهر رمضان ورغبة من الانسان بمواصلة الأعمال الصالحة حتى يستطيع أن يكسب الأجر والثواب من الله تبارك وتعالى ،

والطاعة ليس لها موسما معيناً اذا انتهى منه الانسان انتقل الى المعاصي والآثام ونحو ذك ، بل يجب على الانسان المسلم الاستمرار في الطاعة بشكل متواصل مع قيامه باستغلال بعض المواسم التي تحمل الخير الكثير كصيام ستة أيام من شهر شوال ، وليست هنالك أيام محددة ليصايم الست بل أنها يجب أن تكون في شهر شوال متى ما أراد الانسان ذلك وفي أي أيام كان قد اختارها .