سبب عدم نزول الوزن مع الرجيم والرياضة

سبب عدم نزول الوزن مع الرجيم والرياضة


محتويات
  • ١ مشكلة عدم نزول الوزن
  • ٢ أسباب عدم نزول الوزن
    • ٢.١ تناول الكثير من الأطعمة المصنّعة
    • ٢.٢ الإفراط في ممارسة الرّياضة
    • ٢.٣ قلة النوم
    • ٢.٤ قلة شرب المياه
    • ٢.٥ اتباع نظام غذائي خاطئ
    • ٢.٦ ممارسة الرّياضة غير الملائمة
    • ٢.٧ زيادة العمر
    • ٢.٨ تناول الدهون غير الصحية
مشكلة عدم نزول الوزن

يعاني الكثير من الأشخاص من مشكلة عدم نزول أوزانهم بالرغم من اتّباع الرجيم، والرّياضة، وهذا يسبب إحباطاً، وإزعاجاً كبيراً لهم، وقد يؤدي ذلك إلى ازدياد أوزانهم، أو بقائها على حالها، وهناك أسباب عدة لثبات الوزن مع الرجيم، والرّياضة، فبعض الأشخاص يمارسون الرّياضة بطريقة صحيحة، إلا أنهم يتناولون أطعمة مليئة بالسعرات الحراريّة، فيعوضون ما حُرِق منها أثناء القيام بالتمارين الرياضيّة، وسنتحدث في هذا المقال عن أسباب عدم نزول الوزن مع الرّجيم، والرّياضة.

أسباب عدم نزول الوزن تناول الكثير من الأطعمة المصنّعة

تشتمل الأطعمة المصنعة على الخبز الأبيض، ورقائق الشيبس، والمشروبات المحلاة، والحلويات على نسبة عالية من السعرات الحراريّة التي يؤدّي تناولها بكثرة إلى تراكم الدهون في الجسم، كما تسبب قلة الحركة تراكم هذه الدهون في منطقة البطن، ومن معروف أن هذه المنطقة صعبة التخسيس، مما يسبب عدم خسارة الوزن بالرغم من اتباع الرجيم، والرّياضة.

الإفراط في ممارسة الرّياضة

إن ممارسة الرّياضة لمدة طويلة على الأجهزة الرياضية المختلفة في الأيام الأولى من بدء التمارين، يعتبر أمراً خاطئاً؛ فالجسم لا يستطيع استيعاب كل هذا المجهود، مما ينتج عن ذلك ارتفاع كبير في الكولسترول، الذي يؤدي إلى زيادة الوزن.

قلة النوم

إن النوم لأقل من ست ساعات يؤدي إلى حدوث اختلال في عملية التمثيل الغذائي، وحرق الدهون داخل الجسم، وهذا يساعد على تراكم الدهون في منطقة محيط البطن.

قلة شرب المياه

يحتاج جسم الإنسان حوالي ثمانية أكواب من الماء يومياً، وهناك العديد من الأشخاص لا يرغبون في شرب الماء كثيراً، وهذا أمر خاطئ، حيث إن فقدان المياه من الجسم يقلل من أدائه الرياضي، فيجب شرب الماء أثناء ممارسة التمارين الرياضية للتسريع من عملية حرق الدهون.

اتباع نظام غذائي خاطئ

يؤدي اتباع أنظمة غذائية عشوائية تفتقر إلى العناصر الغذائية المهمة كالألياف، إلى ثبات الوزن، وعدم نزوله، فالألياف تخلص من الدهون، والفضلات من الجسم.

ممارسة الرّياضة غير الملائمة

يفضل عند ممارسة الرّياضة، اللجوء إلى أخصائيين، أو أطباء، لمعرفة نوع الرّياضة الملائمة للجسم، حتى يتم إذابة الدهون في المناطق المرجو خفض الوزن فيها.

زيادة العمر

كلما تقدمنا بالعمر تغيرت وظائف الجسد من حيث توزيع الدهون، وحرقها، وتخزينها، خاصةً عند النساء وقت انقطاع الطمث؛ وذلك لحدوث تغير في الهرمونات، مما يؤدي إلى تراكم الدهون، خاصة في منطقة البطن.

تناول الدهون غير الصحية

هناك بعض من الدهون المفيدة، والضرورية للجسم، كالدهون الأحادية غير المشبعة الموجودة في زيت الزيتون، والأفوكادو، والدهون غير المشبعة الأخرى، كالأوميغا3 الموجودة في الأسماك، والجوز، وهذه الدهون لا تؤثر في زيادة الوزن، بل على العكس تقي الجسم من الإصابة بالأمراض، أما تناول الدهون المشبعة فيؤدي إلى تراكم الكثير من الدهون التي يصعب حرقها بسهولة.