جنين في الأسبوع الثالث عشر

جنين في الأسبوع الثالث عشر


الجنين في الأسبوع الثالث عشر

في الأسبوع الثالث عشر من الحمل يبدأ الجنين بالنمو بطريقة مميزة إلّا أنّ مراحل النمو لجميعهم تكون ذاتها، فتتكوّن لديهم الأصابع والعضلات، بحيث يتمكّن الجنين من تحريكها بشكل واضح لكنه في هذه المرحلة لا يستطيع فتح عينيه وإغلاقها بعد؛ ذلك لأنّ الجفن لا يزال في طور نموه، وحجم الرأس يكبر ليصبح تقريباً بنصف حجم الجنين، وتتميّز هذه الفترة بظهور الحاجبين، والرموش، والشعر، وهذا الشعر لا يشمل الرأس فقط بل يغطّي أجسادهم كطبقة خفيفة تسمّى الزغب والتي غالباً تتكوّن من أجل زيادة الدفئ للجنين ويسقط أغلبها قبل الولادة.

يستطيع طفلك في هذه المرحلة سماعك حديثك فمن الرائع أن تتكلمي معه ليعتاد صوتك، كما تتطوّر في هذا الأسبوع الحبال الصوتية وتصبح رقبته أكثر انتصاباً من السابق، ويزداد طول الجنين ليصبح طوله الطبيعي ما بين سبعة إلى ثمانية سنتيمترات، ويصبح وزنه الطبيعي ما يقارب 23 غراماً، كما تتشكّل في هذه المرحلة بصمات الأصابع الدقيقة.

إذا كان الجنين أنثى فسوف يحتوي مبيضها على حوالي مليوني بويضة في هذا الأسبوع، لكنّ هذا العدد ينخفض بشكل واضح إلى مليون بويضة فقط عند اقتراب موعد الولادة، كما يمكن للجنين أن يشعر بلمساتك إذا وضعت يديك على بطنك، ويقترب من موضع يدك ظناً منه أنه يرضع، ويقضي الطفل يومه يتمرّن على الحركات كالمص، والبلع، والحركة، والتمرن على المهارات التي تعتبر ضرورية لبقاء طفلك بعد عملية الولادة، ويقوم الجنين بطرح الأوساخ والفضلات خارج جسمه عن طريق الجهاز الدموي.

إنّ حدوث هذه التغيرات بجسمك يرتبط بحدوث تغيرات في حالتك الجسدية ووضعك النفسي التي ستتحسن بشكل ملحوظ تدريجياً مع التقدم بالحمل، وستلاحظين اختفاء الآثار الجانبية التي تأتي مع بداية الحمل، مثل: التبول المستمر، والارهاق، والتعب، والغثيان، وسيبدأ الحمل بالظهور بشكل واضح نظراً لكبر الرحم وتمدده، كما ستظهر تغيرات في الإفرازات المهبلية حيث ستلاحظين زيادة فيها وفي بعض الأحيان ستلاحظين إفرازات من حلمة الثدي، وستشهدين توسعاً ملحوظاً بمنطقة الحوض؛ لأنّ حجم الجنين الأكبر ووزنه سيتوجه نحو منطقة الحوض، كما أنّ ضغطك أثناء فترة الحمل سيبقى منخفضاً حتى نهاية الحمل، ويجب عليك الحذر من انخفاض الضغط المفاجئ عن طريق الانتباه لنوعية أكلك وتقسيمه على مراحل طوال اليوم.

هناك بعض الأعراض الجانبية التي ستلاحظينها هذا الشهر، مثل: نزيف اللثة، واحتقان الأنف، والحساسية وهذه الأعراض طبيعية نتيجة للحمل ويجب مراجعة الطبيب بشكل شهري واستشارته في كيفية التخلّص وعلاج هذه الأعراض.