أفضل أنواع الدجاج للتربية

أفضل أنواع الدجاج للتربية


تربية الدجاج

الدجاج من الحيوانات المثالية لتربيتها في المنزل بغض النظر عن المساحة التي يمتلكها المرء، لأنّه يُمكن تربيتها في أصغر الأماكن، كالأسطح مثلاً أو الممرات الضيقة الموجودة خلف المنزل، وهي من الحيوانات التي تمد الإنسان بالكثير من الحاجات الأساسية، كالبيض، واللحم، والسماد الذي يُعتبر من أفضل أنواع الأسمدة الطبيعية، لذا يُمكن الاستفادة منه في حديقة المنزل أو حتى بيعه للمزارعين.

توجد بعض الأساسيات التي يجب معرفتها أولاً قبل الإقدام على خطوة تربية الدجاج، وهي؛ السبب من وراء تربيتها، فلو كان السبب الرئيسي هو البيض فيجب اختيار الدجاج على هذا الأساس، حيث يُمكن الحصول على مئتين وثمانين بيضة كحدٍ أعلى من البيض في السنة، بحسب كمية الدجاج وعمره، فالعملية التي تستغرقها البيضة إلى أن تتشكل وتنتجها الدجاجة تحتاج إلى ستٍ وعشرين ساعة.

أفضل أنواع الدجاج للتربية

هناك أنواع كثيرة من الدجاج التي يسهل تربيتها، ومنها ما يلي:

  • الدجاج البلدي بني اللون: يضع هذا النوع من الدجاج بيضاً متوسط الحجم لونه بني فاتح، يُمكن تربيته بكل سهولة في كافة الأحوال الجوية ويتكيف جيداً مع محيطه.
  • الدجاج الأبيض الكبير: هذا الدجاج موجود منذ أكثر من ثلاثمئة عام، وهو من أكثر الأنواع المعروفة في الوطن العربي، يُستفاد من لحمه أكثر من البيض لأنّ إنتاجه من البيض قليل، ويتمتّع بطعمه اللذيذ.
  • الدجاج الذهبي أو البني الفاتح: حجمه متوسط وينتج البيض بحجم متوسط وكبير، هذا النوع من الدجاج وديٌّ ويُسهل تربيته جداً، حيث يتكيف بسرعة في المحيط الجديد، وهو مثالي للأشخاص المبتدئين في تربية الدجاج.
  • الدجاج الأسود أو ما يعرف بالنجم الأسود: هو دجاج متوسط وكبير الحجم يُنتج البيض بني اللون، ويبدأ بإنتاج البيض من الخمسة أشهر، وهذا النوع من الدجاج ذو طبيعة هادئة مما يجعلها حيوانات أليفة جيدة، والذكور ريشها أسود بالكامل، أمّا الإناث فهي سوداء مع وجود ريش ذهبي اللون على الصدر أو الرقبة.
  • الدجاج الأمريكي: وهو نوعٌ تميّز بكبر حجمه مقارنةً بالسلالات الأُخرى، يتميّز باللون الأبيض والأسود، وينتج بيضاً متوسط الحجم بمختلف الظلال كالأزرق، والأخضر، واللون الكريمي، وهذا النوع من الدجاج هادئ وغير عدائي، يسهل تربيته في المنزل ويُمكن تربيته في أي مكان سواءً في الخلاء أو الأماكن المغلقة. يتناول أي نوع من الحبوب الخاصة بالدواجن أو الأكل الزائد في المنزل، يُفضل وجود ثلاث أو أربع دجاجات لإنتاج عدد أكبر من البيض، ويُمكن الاستفادة من لحمه أيضاً.