أعراض نقص فيتامين د الحاد

أعراض نقص فيتامين د الحاد


محتويات
  • ١ فيتامين د
  • ٢ أسباب نقص فيتامين د
  • ٣ مضاعفات نقص فيتامين د
  • ٤ أعراض نقص فيتامين د
  • ٥ مصادر فيتامين د
فيتامين د

فيتامين د المعروف أيضاً بفيتامين أشعة الشمس، والذي يعتبر من أهم الفيتامينات التي يحتاجها الجسم؛ للدور المهم الذي يلعبه هذا الفيتامين في تكوين العظام وزيادة كثافتها، فنقص حصول الجسم على هذا الفيتامين يتسبب بلين العظام عند البالغين وإصابة الأطفال بالكساح وتقوس الساقين، وتحتوي أغلب الأنسجة على مستقبلات لفيتامين د، وهذا يعكس مدى أهمية هذا الفيتامين في الوقاية من العديد من الأمراض؛ ومن أهمها مرض السرطان، ونقص المناعة الذاتية، إضافة لبعض الأمراض المعدية، وأمراض القلب .

وتتمثل أهمية فيتامين د في الإبقاء والحفاظ على معدل المعادن في الدم، وبالتالي فهو يحافظ على كمية الكالسيوم والفسفور، وإبقائها ضمن معدلاتها الطبيعية، ففيتامين د يعزز من امتصاص الكالسيوم والفوسفور من قبل الأمعاء الدقيقة والكبد، كما ويحدّ من نمو الخلايا السرطانية، ويعزز من نشاط الجهاز المناعي.

أسباب نقص فيتامين د

هناك مجموعة من الأسباب خلف نقص فيتامين د، ويمكن إيجازها بالتالي:

  • السبب الرئيس لنقص هذا الفيتامين عدم التعرض لأشعة الشمس لوقت يتمكن فيه الجسم من امتصاص هذا الفيتامين.
  • بلوغ النساء سن اليأس.
  • تقل المادة المحفزة والمنتجة لفيتامين د مع التقدم في العمر.
  • الإصابة ببعض الأمراض المعوية، والتي تقل معها قدرة الأمعاء الدقيقة على امتصاص هذا الفيتامين.
  • سوء التغذية، إضافة للسمنة المفرطة، وتجمع هذا الفيتامين في الدهون.
  • قلة هذا الفيتامين في حليب الأم، والذي يعتبر مصدراً آخر للحصول عليه.
  • الأدوية المتناولة لعلاج مرض الصرع .
  • الإصابة بأمراض الكبد والكلى.
  • نتيجة لبعض الأمراض الوراثية، والتي تحفز الكبد على إنتاج الفوسفات.

مضاعفات نقص فيتامين د

ومن أهم المضاعافات التي يتسبب بها نقص هذا الفيتامين على صحة الأطفال والبالغين الآتي:

  • تأخر نمو العظام وتأخر ظهور الأسنان.
  • تقوس الساقين مع تشوهات.
  • سرعة تعرض العظم للكسر من الضربات البسيطة.
  • هشاشة العظام.
  • زيادة فرص الإصابة بأمراض الضغط والسكري والسل.
  • ازدياد فرص الإصابة بسرطان القولون والثدي والبروستات.
  • ازدياد فرص التعرض للأمراض النفسية من انفصام الشخصية والاكتئاب.
  • ليونة العظام وعدم كفاية المعادن في عظام الحوض والعمود الفقري والأطراف.
  • انخفاض معدل انقباضات القلب.

أعراض نقص فيتامين د
  • ضعف عام في عظام وعضلات الجسم.
  • إرهاق وتعب شديدان.
  • كسور في مفصل الورك، وتعرض كبار السن لكثرة السقوط.
  • الإصابة بأمراض المناعة.
  • تأخر مرحلة نمو الطفل وتأخر ظهور أسنانه.
  • بروز عظام الجبهة والقفص الصدري وتضخم في عظام الساعد.
  • تقوس ملحوظ في عظام العمود الفقري وعظام الأرجل.

مصادر فيتامين د

تعتبر أشعة الشمس المصدر الرئيسَ في تعويض النقص من فيتامين د، كما ويمكن تعويض حاجة الجسم من هذا الفيتامين من خلال تناول الأسماك الزيتية؛ ومنها التونة والسردين إضافة لتناول زلال البيض والكبد والزبدة، كما ويمكن أن يصف الطبيب مجموعة من المكملات لتعويض حاجة الجسم منه.