أسباب الحرب العالمية الثانية

أسباب الحرب العالمية الثانية


محتويات
  • ١ الحرب العالمية الثانية
  • ٢ أسباب الحرب العالمية الثانية
    • ٢.١ معاهدة فرساي
    • ٢.٢ ظهور الأنظمة الدكتاتورية في العديد من دول العالم
    • ٢.٣ المد الياباني
    • ٢.٤ الأزمة الاقتصادية العالمية
    • ٢.٥ الفشل الذريع لعصبة الأمم المتحدة
الحرب العالمية الثانية

تعتبر الحرب العالمية الثانية من الأحداث التاريخية المهمة التي أثرت على جميع دول العالم، حيث بدأت هذه الحرب في عام 1939م عندما زحفت ألمانيا إلى بولندا، دون سابق إنذار، مما دفع كلاً من فرنسا وبريطانيا إلى إعلان الحرب على ألمانيا في الثالث من سبتمبر من العام نفسه، وقد استمرت الحرب حتى عام 1945م، وقد انتهت الحرب بإعلان انتصار دول الحلفاء بقيادة بريطانيا وفرنسا على دول المحور بقيادة ألمانيا، بعد أن خلفت الحرب الكثير من الضحايا، خاصة بعد قيام الولايات المتحدة بإلقاء قنبلتين ذريتين على كل من هروشيما وناكازاكي في اليابان.

أسباب الحرب العالمية الثانية معاهدة فرساي

تعتبر معاهدة فرساي التي تم توقيعها في عام 1919م، بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى بين ألمانيا والحلفاء، سبباً رئيسياً في اندلاع الحرب العالمية الثانية، حيث كانت هذه المعاهدة مجحفة جداً بحق ألمانيا التي خسرت في الحرب العالمية الأولى أمام الحلفاء، وقد نصت المعاهدة على تحمل ألمانيا جميع الأضرار التي خلفتها الحرب، وبموجب ذلك فُرض عليها دفع التعويضات للدول الحلفاء، ممّا أدّى إلى تدمير الاقتصاد الألماني، وانتشار المجاعات، والفوضى.

ظهور الأنظمة الدكتاتورية في العديد من دول العالم
  • النظام النازي في ألمانيا: وصل الحزب النازي إلى الحكم في ألمانيا بقيادة أدولف هتلر، الذي عمل على تسليح ألمانيا، متجاهلاً معاهدة فرساي التي فرضت على ألمانيا قيود على الجيش والتسلح، كما أنه بدأ باستعادة السيادة الألمانية على العديد من الأراضي التي كانت تسيطر عليها ألمانيا قبل توقيع المعاهدة، مثل النمسا، حيث استعاد ألمانيا السيطرة عليها في عام 1938م، كما أنه استولى على تشيكوسلوفاكيا في عام 1939م.
  • النظام الفاشي: ظهر النظام الفاشي المستبد في كل من أسبانيا بقيادة فرانكو، وفي إيطاليا بقيادة موسوليني، وقد بدأ هذا النظام بالتوسع في أرض جديدة، حيث قامت إيطاليا بالسيطرة على إثيوبيا في عام 1935م، بالإضافة إلى ذلك ظهر التحالف بين هذا النظام والنظام النازي.

المد الياباني

كانت اليابان قبل الحرب العالمية الثانية تتميّز بأنها ذات نمو سكاني كبير، علماً أنها لا تمتلك الأراضي والموارد الطبيعية الكافية لتلك الزيادة السكانية، ممّا جعلها تفكر في حل مشكتها عن طريق التوسع في أراضي جديدة، فغزت منشوريا في عام 1931م، والصين في عام 1937م.

الأزمة الاقتصادية العالمية

تعتبر فترة ماقبل الحرب العالمية الثانية، فترة المعاناة الاقتصادية حيث عانت جميع دول العالم من مشكلة الكساد التي خلفت ورائها العديد من المشاكل مثل: البطالة، والفقر، والجوع.

الفشل الذريع لعصبة الأمم المتحدة

تأسست عصبة الأمم المتحدة بعد الحرب العالمية الأولى لمراقبة سيادة القانون والسلام في جميع أنحاء العالم، ومنذ عام 1939م بدأت الأزمات بالظهور، وقد وقفت العصبة عاجزة عن إيجاد حلول لها، وذلك بسبب عدم التزام الدول بمبادئ العصبة، مثل: عجزها عن نزع الأسلحة، وعدم قدرتها على إجبار اليابان من الانسحاب من الأراضي الصينية بعد أن تقدمت الصين بالشكوى لها.