أدوات النظافة الشخصية

أدوات النظافة الشخصية


النظافة الشخصيّة

إنّ النظافة الشخصيّة أمرٌ مهمٌ في حياة كلّ شخص، ويتمّ تعريفها بأنّها نظام مكوّن من قواعد ومبادئ تُساعد على الحفاظ أو تعزيز الصّحة بشكلٍ عام، لذلك فإنّها من أكثر الأمور التي يجب على المرء أن يهتمّ بها، والتي يجب على الأم أن تعلّم أبناءها عليها منذ الصّغر.

عندما يدخل شخصٌ ما إلى الغرفة، يتم الحكم عليه سريعاً من المظهر، فإذا كانت رائحته سيّئة، أو ملابسه غير نظيفة وممزّقة، فإنّه سيعكس صورة سلبيّة جداً عن نفسه، وهذا لا يؤذِه وحده فحسب؛ بل يؤذي غيره من الأشخاص خاصّةً في العمل أو عند التّعامل مع النّاس، لأنّهم سيتضايقون من الرّائحة الكريهة أو الملابس الملوثّة ممّا ينعكس سلباً على الشّخص في جميع مجالات الحياة اليوميّة، بما فيها الحياة الشخصيّة في المنزل.

إنّ وجود مكانٍ للعيش يكون نظيفاً وصحيّاً هو جزءٌ مهمٌ من حياتنا اليوميّة، وهو يؤثّر على الصّحة العامة والنظام المناعي للإنسان، ويؤثّر أيضاً على النفسيّة؛ فالشّخص النّظيف والذي يعيش في مكانٍ نظيف يكون مسترخياً وهادئاً، بدلاً من الشّعور بالقلق وعدم الرّاحة الدّائمة، أي بمعنى أن النّظافة الشخصيّة مربوطة ارتباطاً وثيقاً بالنظافة العامة والحالة النفسيّة، ولا يعني هذا استعمال مواد أو مستحضراتٍ غالية الثّمن، بل على العكس فإنّ النظافة لا تحتاج إلّا إلى القليل من الماء والمستحضرات الخفيفة، ولكن السرّ في النّجاح هو الاستمراريّة والمتابعة.

أدوات النّظافة الشخصيّة
  • أدوات الحلاقة للرجال، مثل؛ الشّفرة، ومعجون الحلاقة، وماكنة الحلاقة.
  • أدوات النّظافة الشهريّة للسيّدات، مثل: الفوط الصحيّة، والمناديل الخاصة للتنظيف، وماكنة نزع الشّعر.
  • مزيل العرق: يوجد أشخاص يتحسّسون من المنتجات الموجودة في الأسواق، ولكن رائحة العرق تُشعرهم بالإحراج، ولحلّ هذه المشكلة فإنّ رش القليل من كربونات الصّودا في منطقة التعرّق تُخفي من رائحة العرق وتترك المكان جافاً.
  • المشط: من أهمّ أدوات النّظافة الشخصيّة؛ إذ يجب على كلّ فردٍ من أفراد العائلة أن يكون له مشطه الخاص، وأن يُنظّفه من الشّعر بعد كلِ استعمال.
  • المناشف: وهي تضم مناشف اليدين، ومناشف الجسم الخاصة لكل فرد، ويجب تغيير المناشف يومياً، وغسلها كلّ أسبوع.
  • الصّابون: صابون غسل اليدين، والشامبو، وصابون لغسل الجسم.
  • المناديل: المناديل الورقيّة، والمناديل الرطبة، ولكن لا يُنصح باستخدام المناديل الرّطبة على الوجه لأنّها مليئة بالكحول التي تؤذي البشرة.
  • نظافة اليدين والقدمين: قصّاص الأظافر، ومبرد الأظافر،وحجر القدم، ومعقّم اليدين.
  • نظافة الفم: فرشاة الأسنان، ومعجون الأسنان، وسائل تعقيم الفم، وخيط الأسنان.
  • للاستحمام: بالإضافة للأغراض المذكورة يجب توفّر أعواد تنظيف الأذن، وليفة الحمّام، والعطر.